الرئيسية / اخبار عربيه وعالميه / لبنان: ملف الحكومي يضيع بين التشريع والأمم المتحدة

لبنان: ملف الحكومي يضيع بين التشريع والأمم المتحدة

بيروت ــ القبس
يُتوقّع أن يضيع الملف الحكومي في لبنان خلف «دخان» الآلة التشريعية، التي ستُشغَّل محركاتُها بزخم غداً في ساحة النجمة، وستتقدّم عليه أيضاً اجتماعات الجمعية العامة للأمم المتحدة في نيويورك، التي ينتقل إليها رئيس الجمهورية ميشال عون اليوم، غير أن الحكومة المنتظرة، ستظل الحاضر الأبرز في خلفية الصورة. فالمحطات المرتقبة في الداخل والخارج، لا بد وأن تحمل دعوات إلى الإسراع في التأليف، لا سيما أن الوضع الاقتصادي ضاغط ولا يحتمل أي تأخير.
في غضون ذلك، لم تتوقف الاتصالات التي يجريها الرئيس المكلف سعد الحريري مع الأطراف المحليين المعنيين بالتأليف وتعقيداته، وثمة اقتراحات قيد البحث تُعنى في شكل خاص بالحصتين القواتية والاشتراكية، في وقت تبدو حقيبة الاشغال، هي الاخرى، من المطبات الاساسية التي تعترض طريق الحكومة، حيث يتمسك بها تيار المردة، ويضع التيار الوطني الحر «عينه» عليها، لفت النائب طوني فرنجية إلى أن «لا بوادر لتشكيل حكومة في الوقت القريب»، وقال إن ليس العهد من يعرقل نفسه بل من يحيط به، لأن فريق العمل هو الذي يقود إلى الفشل أحياناً».
وليس بعيداً من مآسي اللجوء، تمكن الجيش اللبناني أمس من إنقاذ عدد من النازحين السوريين، الذين غرقوا في عرض البحر مقابل شاطئ عكار، وهم كانوا على متن زورق أثناء محاولتهم مغادرة لبنان بطريقه غير شرعية، وتم نقلهم جميعا الى أحد مراكز الجيش في العبدة. وأوضحت قيادة الجيش في بيان ان المركب كان على متنه 40 شخصاً، وان الدورية انتشلت جثة طفل يبلغ من العمر 5 سنوات، وأنقذت الباقين، حيث نقل منهم أربعة إلى مستشفيات المنطقة، بمساعدة الصليب الأحمر اللبناني.

الوسومالجمعية العامة للأمم المتحدة الملف الحكومي اللبناني ساحة النجمة ميشال عونالمصدر : القبس

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *