الرئيسية / اخبار عربيه وعالميه / فلين «الكذاب» ينتظر حكم القضاء

فلين «الكذاب» ينتظر حكم القضاء

أظهرت وثائق محكمة أميركية أن حكما سيصدر في 18 ديسمبر على مايكل فلين مستشار الأمن القومي السابق الذي أقر بذنب الكذب على مكتب التحقيقات الفدرالي (أف بي آي).
وأقرّ فلين في ديسمبر 2017 بأنه كذب على مكتب التحقيقات بشأن اتصالاته مع روسيا، وذلك في إطار تسوية يتعاون فيها مع التحقيق الذي يجريه المحقق الخاص روبرت مولر بشأن التدخل الروسي في الانتخابات الرئاسية الأميركية عام 2016.
وكانت وثيقة مشتركة قدمها محامو فلين وممثلو الادعاء لمحكمة أميركية الاثنين الماضي، قد أفادت بأن الحكم قد يصدر على فلين بحلول 28 نوفمبر.
وأرجأ ممثلو الادعاء مرارا موعد الحكم على فلين منذ إقراره بالذنب، رغم أن محاميه روبرت كيلنر قال في جلسة عقدت في يوليو الماضي إن موكله يتوق لتحديد موعد النطق بالحكم لطي صفحة تلك المحنة.
وتحديد موعد للنطق بالحكم يشير إلى أن التعاون الحالي بين فلين ومكتب المحقق مولر يقترب من نهايته.
وفلين هو أول عضو في إدارة ترامب يقر بالذنب في جريمة كشف عنها تحقيق مولر بشأن محاولات روسيا التدخل في انتخابات الرئاسة، واحتمال تواطؤ مساعدين للرئيس ترامب في ذلك.
وبموجب اتفاق الإقرار بالذنب، أقر فلين أمام محكمة في واشنطن بأنه كذب عندما سأله محققو مكتب التحقيقات الاتحادي عن محادثاته مع سفير روسيا آنذاك سيرجي كيسلياك، قبل أسابيع من تولي الرئيس الأميركي السلطة.

انتقاد الوزير
وفي سياق متصل، وجه الرئيس الأميركي انتقادات لاذعة لوزير عدله جيف سيشنز خلال مقابلة تلفزيونية، قائلا «ليس لدي وزير عدل».
ولطالما اشتكى ترامب من قرار الوزير النأي بنفسه عن التحقيق في التدخل الروسي بانتخابات عام 2016.
وأضاف الرئيس الأميركي الذي ينفي أي علاقة له مع الروس بخصوص التدخل في الانتخابات، «أنا لست سعيدا بالعديد من الأمور، وليس فقط بهذا الشأن (التحقيق الروسي)». ورجح محللون أن تصريحات ترامب قد تنم عن أنه يعتزم إقالة سيشنز.
وفي أغسطس الماضي، أصدر سيشنز بيانا نادرا عندما اتهمه ترامب بالإخفاق في السيطرة على وزارة العدل، وقال «بينما أنا وزير عدل، فإن أفعال الوزارة لن تتأثر بشكل غير سليم باعتبارات سياسية». (ا ف ب، رويترز)

الوسوممايكل فلين محكمة أميركية مستشار الأمن القومي السابق مكتب التحقيقات الفدراليالمصدر : القبس

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *