الأحد , فبراير 25 2018
الرئيسية / سياسة / طفل السكري.. كيف نتعامل معه؟

طفل السكري.. كيف نتعامل معه؟

طفل السكري.. كيف نتعامل معه؟

إعداد د. خلود البارون |

السؤال: تم تشخيص طفلي بالإصابة بالسكري، فماذا علي فعله لطفلي حتى اضمن سلامته في المدرسة؟
الاجابة: يشير د. قيس ابوطه، استشاري الأمراض الباطنية والسكري في مقال له حول مسؤولية أولياء امور الطفل المصاب بمرض السكري الى عدة نقاط يجب مراعاتها وهي:
1. تزويد ممرضة او ممرض المدرسة بتقرير مفصل عن حالة الطالب يكتبه الطبيب المعالج. بحيث يتضمن خطة علاج الطفل مثل جرعات الأنسولين ومواعيدها ومواعيد اجراء تحليل الدم وأية توصيات مهمة اخرى.
2. تزويد عيادة المدرسة بكل احتياجات متابعة علاج الطفل مثل جهاز تحليل الغلوكوز في الدم، حقنة الأنسولين او قلم الأنسولين وحقنة الغلوكاجون وأقراص الغلوكوز.
3. تقليل العبء على إدارة المدرسة من خلال ضبط نسبة الغلوكوز في دم الطفل، بحيث يكون في أفضل حال عند حضوره الى المدرسة.
4. تزويد الطالب بوجبة خفيفة مناسبة له، والتأكيد عليه ان يتناولها خلال وقت الفرصة وان يتفادى تناول الأغذية غير المناسبة له.
5. اذا كان الطالب يستعمل مضخة الأنسولين فيجب تفقدها وضبطها وفق الإرشادات الخاصة يوميا وخاصة قبل ذهابه الى المدرسة.
6. تعليم الطالب ألا يخجل من إخبار المدرسين باي أعراض غير طبيعية يشعر بها، وخاصة أعراض الهبوط الحاد لغلوكوز الدم.
7. التأكيد على الطالب ان يشارك زملاءه في كل الأنشطة المدرسية وان يشعر دائما بأنه طبيعي وغير مختلف عن زملائه في اي شيء.
8. من المفيد جدا ان يلبس الطالب سوارا او ميدالية تعريفية تحدد كونه مريض السكري لأنها ستساعد في إسعافه عند حدوث أية مضاعفات.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *