رحلة بلا عودة

رحلة بلا عودة

وقف أمام الجبل الفضي مبهورا من شموخه، كانت قمة الجبل تتلألأ في سماء باهتة الزرقة، تصور أن القمر يسرب نوره الفضي للجبل، فالحب لم يكن يوما حكرا بين البشر.
انفجر في شعوره حب غامر وحنان دافئ دافق لأسرته التي تركها خلفه قبل رحلة الصعود التي قرر منذ زمان بعيد القيام بها. استولى على وعيه تماما سؤال ظل يتردد في روحه، اقترب كثيرا من سفح الجبل ووقف على حياء وخجل اكسب وجهة حمرة، يسأل: يا سيدي الجبل.. أدرك أنك هنا على هذه الأرض منذ آلاف السنين، وأنك قد شاهدت من الأحداث ما اكسب رأسك المهيب المشيب واكسب سفحك اتساعا كالحياة، من قتال الاعداء وصراع الأصدقاء وزفرات العشاق واحقاد الموتورين وبؤس المعدمين وشر الجناة وغناء الرعاة. وأودّ أن أسألك سيدي سؤالا بقي في نفسي عقوداً بلا جواب، سيدي هل رأيت في عمرك المديد ورسوخك العتيد أحداً سعيدا؟
ازدادت حمرة الخجل في وجهه شديد البياض، وبدأ يتلعثم، وتذكر فجأة والدموع تنهمر من عينيه كالمطر، أنه لم يكن له ابدا أسرة مطلقا، فقد ولد يتيما، وعاش وحيدا، لا يدري ابدا مشاعر قرب إنسان من إنسان، واحتار واختار أن يصعد إلى سقف العالم، يسأل أسئلة كثيرة وقديمة، يعلم علم اليقين أنها أسئلة، وستبقى دوما أسئلة، بلا فرح أو مرح أو أجوبة.
دميت قدمه في الطريق، وعلى تلة في ظل شجرة جلس يستريح.
اخرج كسرة خبز وأخذ يأكل.
كان علي أن اسأل أمي أن تعد لي طعاماً جيداً، فأنا على سفر ولكن لا بأس حينما أعود سوف أحكي لابنتي على العشاء كل ما مررت به من أحداث، فابنتي الجميلة الرقيقة مغرمة بحكايات المساء.
نظر إلى زهرة عُبَّاد الشمس على سطح ماء البحيرة وهي تتبتل وتتعبد، وأدرك أن الخوف والرحمة وراء نشأة هذا العالم، ولكن الصراع والقسوة هما محور دورانه اللانهائي، شعر براحة عميقة وهو يغوص في أعماق البحيرة وحلمه يزداد ظهورا وحدودا وألوانا ويتعملق كالجبل.

د. فتحي خلاف

الوسومد. فتحي خلاف

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *