الرئيسية / اخبار عربيه وعالميه / خامنئي للمسؤولين: التزموا الشفافية

خامنئي للمسؤولين: التزموا الشفافية

دعا المرشد الأعلى في ايران علي خامنئي، المسؤولين إلى التحلي بالمزيد من الشفافية تجاه الشعب وعدم التكتم على الامور ما عدا القضايا العسكرية والامنية التي تقتضي السرية من اجل عدم اطلاع الاعداء عليها.
وفي مستهل جلسة دينية عقدت قبل عدة ايام، اشار خامنئي إلى أهمية إطلاع الشعب والشفافية في التعامل معه، مضيفاً انه «في منطق الحكومة العلوية إذا أحد ما تسلم منصبا جلب له الاحترام والمكانة فإنه لا ينبغي أن تكون هذه المكانة سببا في تغيير سلوكه بحيث يبتعد عن الاختلاط مع الشعب».
في سياق متصل، أكد صادق آملي لاريجاني رئيس السلطة القضائية أن أقسى العقوبات تنتظر المفسدين الاقتصاديين، مشيرا الى تأييد حكم الاعدام على اثنين من المفسدين الاقتصاديين.
وخلال ترؤسه لاجتماع كبار مسؤولي القضاء، قال لاريجاني «لن نتنازل في مواجهة المفسدين والتصدي لهم»، مؤكداً أن انتهازية بعض الاشخاص وبحثهم عن مصالحهم الفردية، لا يضر فقط بالمواطنين، بل انه يصب في خانة العدو.
وأشار الى ان العدو يمني نفسه بالحرب الاقتصادية، ويريد من خلالها توجيه الضربات للبلاد.
من جهة أخرى، نشرت جماعة «جيش العدل» البلوشية المسلحة المعارضة لنظام طهران، صوراً لـ12 عسكرياً إيرانياً، كانت أسرتهم أثناء هجوم مباغت لها على نقطة لحرس الحدود الإيراني مع باكستان، فجر الثلاثاء الماضي.
وذكرت الجماعة التي نشرت الصور عبر قناتها على تطبيق «تلغرام» أن عناصر حماية الحدود هم من عناصر الحرس الثوري وقوات الأمن الداخلي وقد حصلت على أسلحتهم عند الاقتحام.
وأكدت وكالات ووسائل إعلام إيرانية رسمية صحة الصور المنشورة، وذكرت أن الحكومة الإيرانية تتابع عن طريق القنوات الدبلوماسية والأمنية مع باكستان طريقة الإفراج عن العسكريين المختطفين، حيث تتخذ الجماعة من الجبال الوعرة بين إيران وباكستان قواعد لنشاطاتها.
وأعلن وزير الخارجية الإيراني محمد جواد ظريف أن الحکومة الباکستانیة ستتابع ملف العثور علی حراس الحدود شریطة التعاون الإيراني معها، مضيفاً اننا بحثنا مع المسؤولین الباکستانیین تعزیز تواجدهم علی الحدود المشترکة.
من جهته، أعلن العمید رمضان شریف المتحدث باسم قوات الحرس الثوري الإسلامي والمسؤول عن العلاقات العامة للحرس الثوري الإسلامي، أن العميد باکبور قائد القوات البرية للحرس الثوري توجه إلی باکستان لمتابعة ملف حراس الحدود المختطفين. (إسنا، مهر، العربية نت، الأناضول)

الوسومايران علي خامنئيالمصدر : القبس

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *