الرئيسية / مجلس الامة / تصعيد برلماني.. والحكومة في مرمى الاعتراف بالفساد

تصعيد برلماني.. والحكومة في مرمى الاعتراف بالفساد

حمد الخلف ومحمد السندان|

شهدت الساحة البرلمانية أمس تصعيدا ضد الحكومة، تمثل في سؤال لرئيس الوزراء عن الفساد، وتلويح باستجواب وزير النفط قبل نهاية دور الانعقاد الحالي في حال عدم الرد على سيل الأسئلة البرلمانية.
وكان تصريح سمو رئيس الوزراء الشيخ جابر المبارك، الذي عبر فيه عن استيائه من تراجع الكويت في مؤشرات الفساد، وتكليفه «نزاهة» ترؤس لجنة من 10 جهات حكومية لمراجعتها، قد أثار نوابا، حيث وجه النائب شعيب المويزري سؤالا للمبارك عن أسباب التراجع، وعن الإجراءات لحماية سمعة الكويت ومكانتها، في حين قال النائب وليد الطبطبائي ان المحامين في قضية دخول المجلس سيطلبون استدعاء رئيس الوزراء للشهادة في القضية بعد أن اقر اخيرا وعبر عن الفساد، والذي كان سبباً لدخول المجلس.
وقال النائب رياض العدساني لـ القبس: «إن الحكومة جزء أصيل من الفساد بعدم تلافيها المخالفات الواردة في التقارير الرقابية من ديوان المحاسبة، وتقارير المراقبين الماليين، ومراقبي الخدمة المدنية».
إلى ذلك، لوح النائب الحميدي السبيعي باستجواب وزير النفط وزير الكهرباء بخيت الرشيدي قبل نهاية دورالانعقاد الحالي، في حال عدم الرد على الأسئلة التي وجهها إليه خلال المدة القانونية، والبالغة 51 سؤالا حول القطاع النفطي.
وفي اللجان البرلمانية، أكدت اللجنة التشريعية عقدها اجتماعا مع الحكومة خلال الأسبوع المقبل لمناقشة القوانين المتعلقة بالقضاء، مثل قوانين استقلال القضاء، والمحكمة الإدارية، والدستورية، ومجلس الدولة.

الوسومرئيسي ورقيةالمصدر : القبس

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *