الرئيسية / مجلس الامة / المجلس يفضح «الأولمبي»

المجلس يفضح «الأولمبي»

الغانم متحدثاً من مقاعد النواب رافعاً نص الاتفاقية مع {الاولمبي}- تصوير: حسني هلال

يوسف المطيري ومحمد السندان وحمد الخلف|

أعلنت الحكومة أمام مجلس الأمة أمس، إحالة ملف تجاوزات المجلس الأولمبي الآسيوي إلى النيابة العامة، محمولا على شبهات غسل الأموال.
وأكد رئيس مجلس الأمة مرزوق الغانم أن «القضية الرئيسية تتمثل في أن مؤسسات دولية تستخدم الكويت حاضنة لغسل الأموال»، مشيرا إلى أن «متنفذين في تلك المؤسسات يعملون على إيقاف الرياضة».
وقال الغانم خلال مناقشة الطلب النيابي بشأن التجاوزات المالية في اللجنة الأولمبية والمجلس الأولمبي الآسيوي: «ربما لو لم تثر قضية شبهات غسل الأموال لكانت حفظت من قبل وحدة التحري، ويجب ملاحقة هؤلاء الذين أيديهم طويلة وموجودة في كل مكان».
وأوضح أن «هناك من يجنس على بند الأعمال الجليلة أشخاصا دورهم غسل الأموال في الكويت»، مشيرا إلى شخص راتبه 400 دينار، ويقفز حسابه إلى 12 مليون دينار في فترة بسيطة.
وأكد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الداخلية الشيخ خالد الجراح، أن جهاز أمن الدولة انتهى من التحقيق في شبهات غسل أموال بناء على طلب وحدة التحريات في وزارة المالية، مشيرا إلى أن «الأمر الآن بيد النيابة العامة».
وشدد النائب رياض العدساني لـ القبس على أنه «مستمر في كشف التجاوزات المالية وشبهات الفساد في كل الجهات».
من جهة أخرى، أقر مجلس الأمة أمس المداولة الأولى لقانون التقاعد المبكر بموافقة 39 نائبا، ورفض النائب عبدالله الرومي، وامتناع 8 وزراء، والمداولة الثانية لقانون مكافأة نهاية الخدمة التي يستفيد منها 3150 موظفا في القطاع النفطي وسط امتناع الحكومة عن التصويت، فيما صوت المجلس على المداولة الثانية لقانون السجل التجاري.

القضية في أسطر

1 – تحويلات مالية لحساب عدنان «ش» وزوجته حولاها إلى أحمد الفهد.
2 – التحويلات تمت من داخل وخارج الكويت.
3 – 6 بنوك محلية وسابع خليجي تقدمت ببلاغات.
4 – 451 ألف دينار حوِّلت من اللجان الوطنية الأولمبية.
5 – مليون ونصف المليون تقريبا حوِّلت من المجلس الأولمبي.
6 – 60 ألف دينار حوِّلت من نادي القادسية إلى أشخاص.
7 – عقار بيع بربح 3 ملايين و800 ألف خلال 24 ساعة
8 – وحدة التحريات تنسق مع أمن الدولة.
9 – الحكومة تحيل الملف إلى النيابة.

مشادة .. واتهامات بالتبعية

شهدت الجلسة أمس سجالا بين النائبين رياض العدساني والحميدي السبيعي. وبدأت المشادة عقب الاتهامات التي كالها السبيعي للحكومة بتحريك ملف «الأولمبي الآسيوي».
العدساني: أنت نائب ولا تعتقد أنك محامي طلال وأحمد الفهد؟
السبيعي: لا تتهمني بأني محامي طلال وأحمد، فأنت محامي مرزوق الغانم .. منو اللي عطاك المستندات؟
العدساني: ما أسمح لك.. أنت اللي محسوب عليه.
السبيعي: الله يعينك على نفسك.. أنت منو؟
العدساني: اقعد يا محامي الشيوخ.. أنت مكشوف، ولن أسمح لك باتهامي بالافتراءات.

المصدر : القبس

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *