الرئيسية / مجلس الامة / الصبيح رداً على سؤال أبل: كل من بلغ 65 سنة يعتبر مسناً

الصبيح رداً على سؤال أبل: كل من بلغ 65 سنة يعتبر مسناً

محمد السندان|
كشفت وزيرة الشؤون الاجتماعية والعمل هند الصبيح أن عدد المسنين المستفيدين من الخدمة المتنقلة للمسنين وفق إحصائية شهر يونيو لعام 2018 من الذكور 917 والإناث 2459 بما مجموعه 3376 مسنا.
وقالت الصبيح رداً على سؤال النائب خليل ابل إن هؤلاء هم فقط من تقدم للاستفادة من الخدمات المقدمة من إدارة رعاية المسنين.
وأضافت: بالنسبة إلى المساعدات التي تقدمها الوزارة للأشخاص الذين تنطبق عليهم صفة المسن نود الإيضاح أن القانون رقم 18 لسنة 2016 في مادته الأولى الذي عرف فيها المسن «هو كل مواطن بلغ من العمر 65 سنة»، وقد ميز القانون بين المسن والمسن المعوز، باعتباره كل مسن غير قادر على أن يؤمن لنفسه كلياً أو جزئياً ما يؤمنه الشخص العادي من ضرورات الحياة الطبيعية نتيجة قصور في قدراته المالية أو البدنية أو العقلية أو النفسية.
وذكرت الصبيح أن المسن المعوز منح العديد من الامتيازات، منها: يستحق المسن المعوز غير المقيم في احدى دور الرعاية العامة مخصصا شهرياً، وبدل خادم، وممرضاً طبقاً لضوابط وشروط اللائحة التنفيذية للقانون، كما يعفى المسن المعوز من دفع مقابل استخدام النقل العام ورسوم تسجيل مركبته الخاصة، ومن أداء كل الرسوم مقابل الخدمات العامة، كما تعفى الأدوات والأجهزة التعويضية والمركبات المجهزة لكبار السن من الرسوم الجمركية.

الخدمات العامة
وأوضحت الصبيح انه يقدم لكبار السن الخدمات العامة، مثل إعطاء الأولوية في الخدمات العلاجية والوقائية والارشادية في المراكز الصحية والمستشفيات الحكومية، منح الأولوية في انجاز معاملاتهم في مؤسسات الدولة المختلفة.
وبينت أن هناك مساعدات مالية لفئة الشيخوخة وأسرهم ممن تنطبق عليهم شروط استحقاق المساعدة، وذلك طبقاً لقانون المساعدات العامة (مرسوم رقم 23 لسنة 2013) بشأن استحقاق وربط المساعدات العامة، وهي عبارة عن مساعدة مالية شهرية.
وعن عدد الاشخاص المسنين من ذوي الإعاقة، أوضحت الصبيح انه عددهم من الذكور بلغ 2037 ومن الإناث 2720 بإجمالي 4757 مسنا، ويتم صرف بعض المميزات العينية، وهي بدل سائق أو الخادم وتصرف الأجهزة التعويضية لهم بناء على نوع الإعاقة ودرجتها بحسب القانون رقم 8 لسنة 2010، بشأن حقوق الأشخاص ذوي الإعاقة، علماً أن اللجان الطبية في الهيئة العامة لشؤون ذوي الإعاقة هي التي تبت في الحالات التي يتم عرضها على اللجنة، بناء على طلب شخصي من صاحب العلاقة أو من يمثلهم قانوناً.

مراكز خاصة

قالت الصبيح: أمّا بشأن وجود مراكز خاصة للرعاية والعناية لدى الوزارة، فهناك مراكز للخدمة المتنقلة في المحافظات الست تقدم الخدمات الاجتماعية والنفسية والصحية والعلاج الطبيعي والارشاد الغذائي والوعظ الديني، وأما إجراءات الاستفادة من الخدمات فهي أن يكون المسن كويتي الجنسية، وألا يقل عمره عن 65 سنة، وأن يثبت البحث الاجتماعي للحالة ولأسرته الحاجة للخدمة المتنقلة، وأن تقدم المستندات والأوراق الثبوتية الخاصة بالحالة مع طلب الالتحاق، وأن يتم تقديم اقرار تعاون المكلف بالرعاية لاستقبال الفريق الزائر.

الخدمة المنزلية

أكدت الصبيح أن الرعاية للمسنين تكون بتقديم الخدمة المنزلية لهم وتقدم إدارة رعاية المسنين الخدمات الترفيهية والثقافية والدينية والطبية من خلال ناد البر لكبار السن بجهاز فني متكامل وتنظيم برامج وأنشطة تتناسب مع احتياجاتهم.

المصدر : القبس

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *