الرئيسية / اخبار عربيه وعالميه / إسرائيل: نحن أول من نفَّذ غارات بـ«إف ـ 35»

إسرائيل: نحن أول من نفَّذ غارات بـ«إف ـ 35»

القدس ـــ احمد عبدالفتاح|

كشف قائد سلاح الجو الاسرائيلي، الجنرال عاميكام نوركين، أن إسرائيل هي الدولة الأولى في العالم (باستثناء الولايات المتحدة)، التي استخدمت الطائرة الشبح المقاتلة (اف ـ 35)، ذات القدرة على الاختفاء من شاشات أجهزة الرادار ــ خلال تنفيذها ضربات جوية. مضيفاً: «أطلقنا المقاتلة إف ــ 35 في كل أنحاء الشرق الأوسط، وهاجمنا بها بالفعل مرتين على جبهتين مختلفتين».
وذكرت الإذاعة الاسرائيلية أن نوركين عرض أيضاً صورة فوتوغرافية لمقاتلة إسرائيلية من طراز إف ــ 35 وهي تحلق فوق بيروت.
وتصنع شركة لوكهيد مارتن المقاتلة إف ــ 35، المعروفة أيضاً باسم «جوينت سترايك»، واسم «أدير» باللغة العبرية، التي تعني «قدير».
واعترف قائد سلاح الجو الإسرائيلي، خلال كلمة ألقاها أمام مؤتمر بمدينة هرتسيليا على ساحل البحر الأبيض المتوسط وسط اسرائيل، بحضور قادة أسلحة جو من نحو 20 دولة، بمسؤولية إسرائيل عن الهجوم على قاعدة «تي فور»، في سوريا الشهر الماضي، الذي أسفر عن مقتل سبعة عسكريين إيرانيين.
وقال الجنرال نوركين إن إسرائيل نفذت الهجوم على القاعدة، وقُتل فيه عدة ضباط إيرانيين، بينهم المسؤول عن منظومة الطائرات دون طيار الإيرانية في سوريا، ودمرت ترسانة أسلحة، منها صواريخ وأنظمة صاروخية إيرانية مضادة للطيران.

32 صاروخاً
وفي سياق آخر، قال قائد سلاح الجو الإسرائيلي إن القوات الإيرانية المتواجدة في سوريا، أطلقت قبل أسبوعين، في هجومها على المواقع العسكرية الإسرائيلية في مرتفعات الجولان 32 صاروخاً وليس 20، كما أعلن الناطق بلسان الجيش الإسرائيلي سابقاً، حسبما نقل عنه الموقع الإلكتروني لصحيفة يديعوت أحرونوت الإسرائيلية أمس.
وأضاف إن المضادات السورية أطلقت 100 صاروخ باتجاه الطائرات الإسرائيلية، التي قصفت نحو 20 موقعاً في سوريا تابعة لقوات إيرانية.
وتابع: «في ردنا دمرنا بطارية للصواريخ المضادة للطائرات»،
وقال إن 4 من بين 32 صاروخاً تم اعتراضها فيما سقط الباقي داخل الأراضي السورية
وسبق أن أعلنت إسرائيل مسؤوليتها عن شن عشرات الغارات في سوريا على مواقع يشتبه أنها إيرانية، أو شحنات أسلحة لجماعة حزب الله في لبنان، كما يعتقد على نطاق واسع أيضاً أن قواتها الجوية نفذت عمليات، استهدفت متشددين إسلاميين في شبه جزيرة سيناء ومهربي سلاح فلسطينيين في السودان.
ويشارك في مؤتمر «هرتسيليا» قادة أسلحة الجو من 20 دولة، من بينها الولايات المتحدة وألمانيا وفرنسا وبريطانيا وكندا وإيطاليا والهند والنمسا وبلغاريا وبلجيكا والبرازيل وفيتنام وكرواتيا.
وعلى صعيد آخر، لفت نوركين إلى أن نسبة نجاح منظومات الدفاع الجوي «حيتس» و«مقلاع داود» و«القبة الحديدية» في اعتراض القذائف الصاروخية تبلغ %85.

الوسومإسرائيل سكان قطاع غزة سلاح الجو الاسرائيلي غاراتالمصدر : القبس

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *