الرئيسية / اخبار عربيه وعالميه / ألف مستوطن يقتحمون «الأقصى»

ألف مستوطن يقتحمون «الأقصى»

القدس – أحمد عبدالفتاح |

اقتحم اكثر من الف مستوطن، أمس، المسجد الأقصى في ذكرى ما يسمى «خراب الهيكل» على شكل قطعان متتالية عبر باب المغاربة، وأدى العديد منهم الصلوات في ساحاته، فيما اخرجت شرطة الاحتلال بعض المتطرفين اليهود من المسجد.
وقالت دائرة اوقاف القدس ان عدد المقتحمين من المتطرفين اليهود خلال ساعات الصباح الاولى من يوم امس بلغ 1023، اقتحموا المسجد بحراسة المئات من عناصر الشرطة وحرس الحدود الذين انتشروا في شوارع وازقة البلدة القديمة المؤدية للمسجد الاقصى، كما نصبت السواتر الحديدية على الابواب، واحتجزت هويات المصلين الفلسطينيين قبل السماح لهم بدخوله.
وأفاد المسؤول الإعلامي في دائرة الأوقاف الفلسطينية فراس الدبس بأن الشرطة الإسرائيلية اقتحمت الأقصى قبل اقتحامات المستوطنين، وشرعت بتنفيذ حملة تمشيط، وتفتيش داخله، وانتشرت في باحاته المختلفة بشكل واسع.
وشارك في عملية الاقتحام عدد من اعضاء الكنيست وشخصيات رسمية اخرى يتقدمهم عضو الكنيست المتطرف يهودا غليك.
وكان المئات من المستوطنين نظموا مسيرة ليلة السبت/الأحد جابت شوارع البلدة وصولاً الى ابواب الأقصى، وادوا الصلوات وشكلوا حلقات الرقص والغناء، ورددوا شعارات عنصرية ضد العرب والمسلمين.
وكثفت جماعات «الهيكل» المزعوم، خلال الأيام الماضية، من دعواتها عبر وسائل التواصل الاجتماعي ومواقعها الالكترونية لليهود للمشاركة في اقتحام المسجد الأقصى لاحياء ذكرى «خراب الهيكل».
من جانبها، دعت مختلف القوى والمؤسسات الوطنية الفلسطينية المواطنين إلى شد الرحال، والتوجه إلى الأقصى للتصدي للمستوطنين.
وشدد رئيس مجلس الأوقاف الإسلامية في القدس الشيخ عبدالعظيم سلهب على رفض اقتحامات المستوطنين للمسجد الأقصى التي تعتبر اعتداء وتدنيساً للمسجد المبارك.
بدورها، دانت وزارة الخارجية والمغتربين الفلسطينية اقتحام المستوطنين للمسجد الأقصى، واعتبرته جزءاً من عملية تهويد المسجد والبلدة القديمة في القدس المحتلة، تمهيداً لقرارات سياسية اسرائيلية خطيرة تمس الأقصى ومكانته.
كما طالب وزير الأوقاف والشؤون الدينية إبراهيم دعيس بحماية المسجد الأقصى، وقال إن على المسلمين في فلسطين وخارجها العمل بحزم، والتصدي لهذه الاقتحامات، وشد الرحال إلى المسجد حفاظاً على حق المسلمين الديني والتاريخي والسياسي فيه.
ودعت حركة حماس المقدسيين وأهالي الضفة الغربية إلى التصدي لاقتحامات المستوطنين والرباط في ساحات المسجد، وتصعيد انتفاضة القدس في وجه الاحتلال الإسرائيلي.
من جهتها، وصفت حركة الجهاد الإسلامي اقتحام المسجد بالعدوان الخطير، الذي يمس كل مسلم وكل عربي وكل فلسطيني، ويستدعي تحركاً عاجلاً.
ويحيي اليهود في إسرائيل والمهجر ذكرى خراب الهيكلين المُقدسين، الذي صادف أمس بالصوم وأداء شعائر الحداد وتلاوة المراثي.

الوسومالأقصى المسجد الأقصى مميزالمصدر : القبس

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *