الرئيسية / اخبار عربيه وعالميه / أردوغان: من يواجه تركيا سيدفع ثمنا باهظا!

أردوغان: من يواجه تركيا سيدفع ثمنا باهظا!

وجه الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، تهديدا إلى الولايات المتحدة على خلفية الأزمة الدبلوماسية بين الدولتين، قائلا إن «من يقدم على مواجهة تركيا من أجل حسابات صغيرة، سيدفع ثمن ذلك».
وقال الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، إن بلاده تستعد لاستخدام العملات المحلية في التبادلات التجارية البينية الخارجية.
جاء ذلك، في كلمة ألقاها أردوغان، خلال اجتماع استشاري لحزب العدالة والتنمية بولاية ريزة شمال شرقي البلاد.
وأضاف الرئيس التركي «نستعد لاستخدام العملات المحلية في تجارتنا مع الصين، وروسيا، وإيران، وأوكرانيا، وغيرها من الدول التي نملك التبادل التجاري الأكبر معها».
وأكد أن «تركيا مستعدة لتأسيس نفس النظام «استخدام العملة المحلية» مع الدول الأوروبية، إذا كانت تريد الخروج من قبضة الدولار».
وشدد أردوغان على أن «المسألة ليست مسألة دولار، أو يورو، أو ذهب، وإنما حرب اقتصادية ضدنا، واتخذنا التدابير اللازمة لمواجهتها».
وقال «مهما فعلتم لن نتخلى عن أهدافنا الاقتصادية، ولن نتوقف عن سحق الإرهابيين، أو نتراجع عن سياساتنا المتعلقة بسوريا والعراق».
وتواجه تركيا في الآونة الأخيرة، حربًا اقتصادية من جانب قوى دولية، ما تسبب في تراجع سعر صرف الليرة، وارتفاع نسب التضخم في البلاد.
وأمس الجمعة، قال ترامب في تغريدة عبر حسابه على تويتر إن «الليرة التركية تتراجع بسرعة أمام الدولار الأمريكي».
وأعلن أنه صادق على مضاعفة الرسوم المفروضة على الصلب والألومنيوم القادم من تركيا. وذكر أن الرسوم «ستكون بعد الآن بمعدل 20 بالمئة في الألومنيوم، و50 بالمئة في الصلب». الوسومأردوغان ترامب تركيا واشنطنالمصدر : القبس

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *